2011/01/01

وفيلم ليله البيبي دول يتحقق

تحليلي لموضوع اسكندرية كده بس علي السريع : حادث ارهابي والكل متفق علي كده -

الحكومة هتتناوله بأسلوب ان الاحداث الارهابية مازالت مستمره وان الرئيس الحكيم بتاعنا لولا توجيهاته ما استطاعوا القبض علي مفجري الحادث والخ -

المعارضه : هتهيص في الهيصه اكتر ما هي هايصه وهتطالب باقاله العادلي رغم اني الحادث ليس من اختصاصات وزارة الداخلية لانها بتعني الشئون الداخليه وده حادث ارهابي يعني امن خارجي واختصاصات ناس تانية مش لازم اقول هم مين -

الناس كالعاده لا مباله وفيلم ليله البيبي دول يتحقق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق